الرئيسية - أخبار محلية - شاهد قبل ثلاث ساعات محمد علي’’ يجلب الصداع للسيسي من جديد .. في ظهور مباغت من فرنسا .. شاهد

شاهد قبل ثلاث ساعات محمد علي’’ يجلب الصداع للسيسي من جديد .. في ظهور مباغت من فرنسا .. شاهد

الساعة 04:01 مساءً (العين أونلاين_متابعات)

أجرت صحيفة "لوموند" الفرنسية واسعة الانتشار حوارا جديدا مع الفنان ورجل الأعمال المصري "محمد علي" المقيم في اسبانيا ، والذي سبب صداعا سياسيا لنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي .


وواجهت الصحيفة المعارض المصري بسؤال محرج حول طموحه في أن يكون رئيسا لمصر : فأجاب قائلا : أنه لا يبحث عن اي دور سياسي، بل يسعى لإنقاذ مصر من الإنزلاق لمنحدر خطير، ثم إعادة بناء مؤسسات الدولة، مؤكدا :" أريد أن تكون مصر مثل أوروبا حيث يوجد العلم و التعليم و حقوق الإنسان. حينما نعيد بناء بلدنا، أريد أن أكون جزءا منها ، لكني اريد أن أكون ممثلا ورجل أعمال."

=============================================================

جديد العين أونلاين قد يهمك ايضاً:

شاهد بالفيديو والصور : حجاب وفستان مثير … إطلالة صادمة للراقصة سما المصري في مهرجان القاهرة السينمائي

 عاجل : رغد صدام حسين وأعضاء البعث تفجرة قنبلة مدوية تفاصيل خطيرة خطة سعودية لدعم سنة العراق قد تجهض انتفاضة تشرين وتعيد الشيعة لطهران

شاهد نجل عادل إمام يطلب الدّعاء “لمن رحل عن عالمنا”.. صورة تكشف حقيقة وفاة والده

شاهد : فتاة سعودية تدخن و تتحرش بالشباب في الشارع في السعودية الجديدة (فيديو)

عاجل : اختفاء مفاجئ للأميرة بسمة بنت سعود أثناء محاولتها الهرب خارج السعودية.. موقع ألماني يكشف تفاصيل ما جرى لها

عاجل بأوامر مباشرة من ولي العهد .. إجراءات صادمة بحق 30أميرًا سعوديًا أبرزهم محمد بن نايف.. شاهد كيف اصبح والقيود على قدميه
 

عاجل لي اول مره: مجتهد يفجر مفاجاة مدوية .. ويكشف معلومات خطيرة ما أمرت به أمريكا (عُقلاء) “آل سعود” وماسيحدث نهاية الشهر الجاري (شاهدصور وتفاصيل حصرية)

==============================================================


"إيلين سالون" محررة "لوموند" وصاحبة حوار الصحيفة مع "علي" قالت على هامش الحوار أنها تحدثت مع أحد قادة المعارضة المصرية في المنفى- طلب عدم الكشف عن هويته – أكد لها أن محمد علي قام بدور هام في توحيد المعارضة المصرية في الخارج بجميع أطيافها.


وأضاف المعارض المصري قائلا : "لقد وجدنا في محمد علي شخصا يعرف كيف يتحدث للناس، وقادرا على التأثير فيهم، ومع وجوده كمتحدث باسم الشعب، ومع وجوده متحدثا باسم الشعب ، بالاضافة لأفكار المعارضة في المنفى، يمكننا أن ننشئ قوة جديدة وإدراة جديدة للبلد ."