الرئيسية - أخبار محلية - رهف الفتون بنت السعودية تتسبب بمشكلة جديدة للسعوديين وتهديدات بالسجن والتعزير (شاهد ماذا حدث)

شاهد

رهف الفتون بنت السعودية تتسبب بمشكلة جديدة للسعوديين وتهديدات بالسجن والتعزير (شاهد ماذا حدث)

الساعة 06:12 صباحاً (العين أونلاين_خاص)

تسبب الفتاة السعودية الهاربة، رهف القنون، بصدمة جديدة للسعوديين تمثلت في تشجيع فتيات أخريات على الهروب.

حيث طلبت شقيقتان سعوديتان مساعدتهما في عدم العودة إلى بلادهما، وطالبتا بتوفير حماية دولية لهما، بعدما استطاعتا البقاء في تركيا خلال الأيام الماضية.
وهربت دعاء ودلال الشويكي، عندما كانتا برحلة سياحية في مدينة اسطنبول برفقة العائلة، من دون أن تأخذا معهما من حاجياتهما سوى هواتفهما المحمولة.

=============================================================

جديد العين أونلاين قد يهمك ايضاً:

واخيرا .. بعد غياب طويل مذيعة ’’قناة الجزيرة‘‘ الشهيرة ‘‘خديجة بن قنة’’ تظهر من جديد عن الأضواء بشكل ’’مفاجئ’’ .. و‘‘الكشف عن سبب إختفائها‘‘
 

ورد الآن... الأرصاد الجوية يصدر تحذير عاجل وهام لكافة المواطنين: حول هطول متوقع لأمطار غزيرة وشديدة في عدات محافظات خلال الساعات القادمة
 

عاجل علماء يكشفون حالة الكون قبل الانفجار العظيم .. وسر الطاقة المظلمة!شاهد
 

أشهر 5 فنانات عرب يعترفن أنهن في الأصل ‘‘ذكور’’ قبل التحوّل .. ستنصدم عند معرفة رقم 3!! شاهد من تكون (صور)؟
 

مشروب سحري لفقدان الوزن في 3 أيام… هذا المشروب السحري يعمل على إنقاص الوزن والتخلص من دهون البطن والأرداف...تعرف عيله الان
 

فوائد اغلى من الذهب مشروب تنظيف القولون ستخرج منك فضلات صلبة لم تخرج منذ سنوات عديدة وستخف بطنك بشكل كبير...تعرف عليه
 

ورد الآن... الأرصاد الجوية يصدر تحذير عاجل وهام لكافة المواطنين: حول هطول متوقع لأمطار غزيرة وشديدة في " 9" محافظات خلال الساعات القادمة
 

فوائده لا تُعد ولا تُحصى.. فوائد تناول كوب من اللبن مع الثوم بتلك الطريقة لمدة 30 يوم سيجعلك لن تستغني عنه أطلاقاً
 

الفلكية الشهيرة "ليلى عبداللطيف" تتوقع انقلاب في هذه الدولة العربية خلال أيام.. فيديو

وتبلغ دعاء 22 عاماً، ودلال 20 عاماً، وسبق أن طلبتا المساعدة على "تويتر"، وتمكنتا من التحدث مع محام بريطاني عرض عليهما المساعدة مجاناً.

وتقول الأختان في حسابهما على "تويتر"، والذي تعلوه ترويسة تعرفهما على أنهما "فتاتان سعوديتان هاربتان من جحيم الحياة" إنهما تعرضتا للضرب والإهانة.

كما تقولان إنهما أصبحن يعانين من "الحرمان من الدراسة الجامعية، بالإضافة إلى إكراههما على الزواج من رجال لا يريدانه".

ولا تزال حياتهما معرضة للخطر، حيث لا تخفيان خوفهما من التعرض للقتل من قبل ذويهما في حال وجدهما وهو ما دفع بهما لالتماس اللجوء في بلد أوروبي، كما قالتا أثناء لقاء مع هيئة الإذاعة النرويجية  NRK.

وأشارت دعاء إلى أن دراستها في جامعة الملك عبد العزيز، قد توقفت قسرياً حتى عام 2099، وأن السبب يعود إلى رفض هيئة التعليم مظهرها وقصر شعرها، بحسب المصدر ذاته.

وقالت الفتاتان أيضاً إن عودتهما إلى السعودية، ستعرض حياتهما للخطر وربما يكون مصيرهما السجن بسبب رفضهن الطاعة.